الرئيسية / أخبار / ارتفاع بنسبة 30% في أرباح مصرف السلام للنصف الأول من 2019

ارتفاع بنسبة 30% في أرباح مصرف السلام للنصف الأول من 2019

|🇧🇭 مصر والخليج

سجّل مصرف السلام- البحرين (“ASBB” أو “المصرف”)، المصرف الرائد المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في المملكة، صافي الربح المنسوب للمساهمين ليصل إلى 12.31 مليون دينار بحريني (32.62 مليون دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2019 مقابل 9.47 ملايين دينار بحريني (25.13 مليون دولار أمريكي) في الفترة نفسها من العام الماضي، وهو ما يعكس زيادة قدرها 30%. وشهدت الأرباح الفصلية ارتفاعًا ملحوظًا بلغت نسبته 65.52%، إذ وصلت أرباح الربع الثاني من عام 2019 إلى 6.80 ملايين دينار بحريني (18.03 مليون دولار أمريكي) مقابل 4.11 ملايين دينار بحريني (10.90 ملايين دولار أمريكي) في الربع الثاني من عام 2018. وعليه، ارتفع العائد على السهم الأساسي للمصرف بنسبة 50% ليصل إلى 6 فلس للسهم الواحد في النصف الأول من عام 2019 مقابل 4 فلس للسهم الواحد في النصف الأول من عام 2018، كما بلغ 3 فلس للسهم الواحد في الربع الثاني من عام 2019 مقابل 2 فلس للسهم الواحد في الربع الثاني من عام 2018.

ويواصل المصرف جهوده لمضاعفة عائدات الأعمال المصرفية الأساسية، إذ ارتفع إجمالي الإيرادات بنسبة 6.6% ليصل إلى 45.72 مليون دينار بحريني (121.27 مليون دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2019 مقابل 42.88 مليون دينار بحريني (113.74 مليون دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2018، كما وصل إجمالي الإيرادات إلى 24.40 مليون دينار بحريني (64.72 مليون دولار أمريكي) في الربع الثاني من عام 2019 مقابل 20.69 مليون دينار بحريني (54.88 مليون دولار أمريكي) في الفترة نفسها من عام 2018، وهو ما يشكّل زيادة قدرها 17.9%. ونتيجة لانخفاض البنود غير المتكررة والاستردادات، انخفض إجمالي الدخل التشغيلي للمصرف بنسبة 13.7% ليصل إلى 27.17 مليون دينار بحريني (72.07 مليون دولار أمريكي) مقارنةً بمبلغ 31.47 مليون دينار بحريني (83.49 مليون دولار أمريكي) في الفترة نفسها من العام الماضي. كما شهد إجمالي الدخل التشغيلي في الربع الثاني من عام 2019 ارتفاعًا طفيفًا نسبته 0.7%، إذ بلغ 14.79 مليون دينار بحريني (39.23 مليون دولار أمريكي) مقابل 14.68 مليون دينار بحريني (38.94 مليون دولار أمريكي) في الربع الثاني من عام 2018.

 وعلى ضوء التكاليف الناجمة عن تطبيق الاستراتيجية، ارتفع إجمالي النفقات التشغيلية بنسبة 11.7% ليصل إلى 13.64 مليون دينار بحريني (36.18 مليون دولار أمريكي) مقابل 12.21 مليون دينار بحريني (32.38 مليون دولار أمريكي). كما شهد صافي مخصصات المصرف انخفاضًا ملحوظًا بلغت نسبته 86.7%، إذ وصل إلى 1.31 مليون دينار بحريني (3.47 ملايين دولار أمريكي) مقابل 9.85 ملايين دينار بحريني (26.12 ملايين دولار أمريكي) في الفترة نفسها من العام الماضي.

 كذلك حققت قاعدة موجودات المصرف نموًا جيدًا في النصف الأول من عام 2019 بلغت نسبته 7.4%، إذ ارتفعت من 1.71 مليار دينار بحريني (4.54 مليارات دولار أمريكي) كما في 31 ديسمبر 2018 لتصل إلى 1.84 مليار دينار بحريني (4.87 مليارات دولار أمريكي) كما في 30 يونيو 2019. وسجل المصرف نموًا قويًا في قيمة التمويلات، إذ زادت بنسبة 12.9% من 825.80 مليون دينار بحريني (2.19 مليار دولار أمريكي) لتصل إلى 932.01 مليون دينار بحريني (2.47 مليار دولار أمريكي). كما استمر تحسن نوعية الموجودات، حيث شهدت موجودات التمويلات المتعثرة انخفاضًا بنسبة 2.2% لتصل إلى 6.8% من إجمالي قيمة التمويلات. ويظل المصرف محتفظًا بقاعدة متينة لرأس المال، إذ سجّل إجمالي حقوق الملكية زيادة قدرها 1.3% ليصل إلى 308.90 مليون دينار بحريني (819.36 مليون دولار أمريكي) مقابل 304.82 مليون دينار بحريني (808.54 مليون دولار أمريكي) كما في 31 ديسمبر 2018، بالإضافة إلى نسبة قوية لكفاية رأس المال بواقع 20.5% كما في يونيو 2019.

 وتعليقًا على هذه النتائج الإيجابية قال رئيس مجلس إدارة مصرف السلام – البحرين السيد خليفة بطي بن عمير المهيري: “على الرغم من تحديات السوق وتكاليف التمويل المتزايدة، إلا أن عملياتنا مستمرة في التحسن، إذ نواصل الاستثمار بكثافة في تطوير أعمالنا وتيسير العمليات التشغيلية. وقد شهد إجمالي الإيرادات قبل الاستردادات والبنود غير المتكررة زيادة ملحوظة بلغت نسبتها 20.0%، إذ ارتفع من 36.34 مليون دينار بحريني ليصل إلى 43.60 مليون دينار بحريني، الأمر الذي يؤكد على مدى متانة أوضاع المصرف من الناحية التشغيلية. كذلك يظل وضع السيولة لدينا قويًا، وهو ما ساعدنا على تبوء مكانة راسخة في السوق.”

 ومن جهته أضاف الرئيس التنفيذي للمجموعة السيد رفيق النايض: “باستثناء بعض البنود غير المتكررة التي ساهمت في تعزيز نتائجنا في العام الماضي بشكل كبير، كنا سنسجل إحدى أفضل نتائج الدخل التشغيلي على مدار السنوات الأخيرة للمصرف، وذلك على الرغم من قيود سيولة السوق وتكاليف التمويل المتزايدة. وفي إطار استراتيجيتنا الرامية للتحوّل الشامل في مصرف السلام، ما زال نهجنا القائم على التركيز على العملاء مستمرًا في تحقيق نتائج طيبة في أقسام الخدمات المصرفية للأفراد وصيرفة الشركات والخدمات المصرفية الخاصة. وتظل الأعمال المصرفية الأساسية بالمصرف على مسار النمو الإيجابي، إذ نسعى جاهدين إلى تحسين منتجاتنا وخدماتنا باستمرار، فضلًا عن الاستفادة من أفضل النظم التقنية المتطورة للارتقاء بمستوى كفاءة العمليات التشغيلية. وقد تجلّت أولى ثمار هذا التحوّل وبدأت آثارها الإيجابية تنعكس على أدائنا المالي بالفعل، وهو الأمر الذي نتوقع استمراره في الشهور المقبلة بإذن الله

سجّل مصرف السلام- البحرين (“ASBB” أو “المصرف”)، المصرف الرائد المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في المملكة، صافي الربح المنسوب للمساهمين ليصل إلى 12.31 مليون دينار بحريني (32.62 مليون دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2019 مقابل 9.47 ملايين دينار بحريني (25.13 مليون دولار أمريكي) في الفترة نفسها من العام الماضي، وهو ما يعكس زيادة قدرها 30%. وشهدت الأرباح الفصلية ارتفاعًا ملحوظًا بلغت نسبته 65.52%، إذ وصلت أرباح الربع الثاني من عام 2019 إلى 6.80 ملايين دينار بحريني (18.03 مليون دولار أمريكي) مقابل 4.11 ملايين دينار بحريني (10.90 ملايين دولار أمريكي) في الربع الثاني من عام 2018. وعليه، ارتفع العائد على السهم الأساسي للمصرف بنسبة 50% ليصل إلى 6 فلس للسهم الواحد في النصف الأول من عام 2019 مقابل 4 فلس للسهم الواحد في النصف الأول من عام 2018، كما بلغ 3 فلس للسهم الواحد في الربع الثاني من عام 2019 مقابل 2 فلس للسهم الواحد في الربع الثاني من عام 2018.

ويواصل المصرف جهوده لمضاعفة عائدات الأعمال المصرفية الأساسية، إذ ارتفع إجمالي الإيرادات بنسبة 6.6% ليصل إلى 45.72 مليون دينار بحريني (121.27 مليون دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2019 مقابل 42.88 مليون دينار بحريني (113.74 مليون دولار أمريكي) في النصف الأول من عام 2018، كما وصل إجمالي الإيرادات إلى 24.40 مليون دينار بحريني (64.72 مليون دولار أمريكي) في الربع الثاني من عام 2019 مقابل 20.69 مليون دينار بحريني (54.88 مليون دولار أمريكي) في الفترة نفسها من عام 2018، وهو ما يشكّل زيادة قدرها 17.9%. ونتيجة لانخفاض البنود غير المتكررة والاستردادات، انخفض إجمالي الدخل التشغيلي للمصرف بنسبة 13.7% ليصل إلى 27.17 مليون دينار بحريني (72.07 مليون دولار أمريكي) مقارنةً بمبلغ 31.47 مليون دينار بحريني (83.49 مليون دولار أمريكي) في الفترة نفسها من العام الماضي. كما شهد إجمالي الدخل التشغيلي في الربع الثاني من عام 2019 ارتفاعًا طفيفًا نسبته 0.7%، إذ بلغ 14.79 مليون دينار بحريني (39.23 مليون دولار أمريكي) مقابل 14.68 مليون دينار بحريني (38.94 مليون دولار أمريكي) في الربع الثاني من عام 2018.

 وعلى ضوء التكاليف الناجمة عن تطبيق الاستراتيجية، ارتفع إجمالي النفقات التشغيلية بنسبة 11.7% ليصل إلى 13.64 مليون دينار بحريني (36.18 مليون دولار أمريكي) مقابل 12.21 مليون دينار بحريني (32.38 مليون دولار أمريكي). كما شهد صافي مخصصات المصرف انخفاضًا ملحوظًا بلغت نسبته 86.7%، إذ وصل إلى 1.31 مليون دينار بحريني (3.47 ملايين دولار أمريكي) مقابل 9.85 ملايين دينار بحريني (26.12 ملايين دولار أمريكي) في الفترة نفسها من العام الماضي.

 كذلك حققت قاعدة موجودات المصرف نموًا جيدًا في النصف الأول من عام 2019 بلغت نسبته 7.4%، إذ ارتفعت من 1.71 مليار دينار بحريني (4.54 مليارات دولار أمريكي) كما في 31 ديسمبر 2018 لتصل إلى 1.84 مليار دينار بحريني (4.87 مليارات دولار أمريكي) كما في 30 يونيو 2019. وسجل المصرف نموًا قويًا في قيمة التمويلات، إذ زادت بنسبة 12.9% من 825.80 مليون دينار بحريني (2.19 مليار دولار أمريكي) لتصل إلى 932.01 مليون دينار بحريني (2.47 مليار دولار أمريكي). كما استمر تحسن نوعية الموجودات، حيث شهدت موجودات التمويلات المتعثرة انخفاضًا بنسبة 2.2% لتصل إلى 6.8% من إجمالي قيمة التمويلات. ويظل المصرف محتفظًا بقاعدة متينة لرأس المال، إذ سجّل إجمالي حقوق الملكية زيادة قدرها 1.3% ليصل إلى 308.90 مليون دينار بحريني (819.36 مليون دولار أمريكي) مقابل 304.82 مليون دينار بحريني (808.54 مليون دولار أمريكي) كما في 31 ديسمبر 2018، بالإضافة إلى نسبة قوية لكفاية رأس المال بواقع 20.5% كما في يونيو 2019.

 وتعليقًا على هذه النتائج الإيجابية قال رئيس مجلس إدارة مصرف السلام – البحرين السيد خليفة بطي بن عمير المهيري: “على الرغم من تحديات السوق وتكاليف التمويل المتزايدة، إلا أن عملياتنا مستمرة في التحسن، إذ نواصل الاستثمار بكثافة في تطوير أعمالنا وتيسير العمليات التشغيلية. وقد شهد إجمالي الإيرادات قبل الاستردادات والبنود غير المتكررة زيادة ملحوظة بلغت نسبتها 20.0%، إذ ارتفع من 36.34 مليون دينار بحريني ليصل إلى 43.60 مليون دينار بحريني، الأمر الذي يؤكد على مدى متانة أوضاع المصرف من الناحية التشغيلية. كذلك يظل وضع السيولة لدينا قويًا، وهو ما ساعدنا على تبوء مكانة راسخة في السوق.”

 ومن جهته أضاف الرئيس التنفيذي للمجموعة السيد رفيق النايض: “باستثناء بعض البنود غير المتكررة التي ساهمت في تعزيز نتائجنا في العام الماضي بشكل كبير، كنا سنسجل إحدى أفضل نتائج الدخل التشغيلي على مدار السنوات الأخيرة للمصرف، وذلك على الرغم من قيود سيولة السوق وتكاليف التمويل المتزايدة. وفي إطار استراتيجيتنا الرامية للتحوّل الشامل في مصرف السلام، ما زال نهجنا القائم على التركيز على العملاء مستمرًا في تحقيق نتائج طيبة في أقسام الخدمات المصرفية للأفراد وصيرفة الشركات والخدمات المصرفية الخاصة. وتظل الأعمال المصرفية الأساسية بالمصرف على مسار النمو الإيجابي، إذ نسعى جاهدين إلى تحسين منتجاتنا وخدماتنا باستمرار، فضلًا عن الاستفادة من أفضل النظم التقنية المتطورة للارتقاء بمستوى كفاءة العمليات التشغيلية. وقد تجلّت أولى ثمار هذا التحوّل وبدأت آثارها الإيجابية تنعكس على أدائنا المالي بالفعل، وهو الأمر الذي نتوقع استمراره في الشهور المقبلة بإذن الله.”

شاهد أيضاً

عدنان يوسف: تعاون فاعل بين الحكومة والمصارف أسهم في تطوير القطاع

البنوك الإسلامية قادرة على الصمود والنمو |🇧🇭 مصر والخليج تحتفل مملكة البحرين هذا العام بمرور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WhatsApp chat