الرئيسية / أخبار / 140 مليار دولار قيمة المشاريع الإنشائية في الخليج

140 مليار دولار قيمة المشاريع الإنشائية في الخليج

معرض انترسيك

كتبت – فاطمة الزهراء نعيم

أكدت التقارير والدراسات الصادرة عن شركة “فنتشرز أونسايت” المتخصصة في أبحاث صناعة الإنشاءات بالمنطقة، أن دول مجلس التعاون الخليجي من أكثر دول العالم استهلاكا لمواد البناء بالنسبة لعدد السكان، فمن المتوقع أن تؤدي أسعار النفط المرتفعة والطفرة القوية والنمو الاقتصادي في دول مجلس التعاون الخليجي إلى تعزيز نمو متجدد في قطاع الإنشاءات في المنطقة. وتتوقع التقارير أن تصل قيمة المشاريع الإنشائية في منطقة الخليج إلى 140 مليار دولار في 2019. ويقدر حجم قطاعات البناء والبنية التحتية والطاقة بنحو 3.6 تريليون دولار. 

ويؤدي هذا بدوره إلى تعزيز الطلب القوي على الأحدث في أنظمة الحماية من الحرائق والسلامة، والبنية التحتية الأمنية المتطورة، بالإضافة إلى معدات وحلول السلامة، الأمن والحماية الشخصية المتعلقة بالقطاع الإنشائي. ومن المتوقع أن تنعكس طفرة الصناعة في معرض إنترسك 2019 القادم، المنصة التجارية الأمنية لصناعات الأمن، السلامة والحماية من الحرائق في المنطقة.

ويقدر صندوق النقد الدولي  أنه من المتوقع أن يرتفع إجمالي الناتج المحلي لدول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 1.9٪ في 2018 و 2.6٪ في 2019، متجاوزاً انخفاض نسبته 0.2٪ في عام 2017. على الرغم من التحسن في الوضع المالي، تواصل معظم دول مجلس التعاون الخليجي مساعي التنويع والإصلاح الاقتصادي المطلوبة لتحسين بيئات العمل وتشجيع الاستثمار الداخلي.

وفيما يُنتظر أن تحقق الإمارات والكويت فوائض مالية في عام 2018 بسبب انتعاش أسعار النفط، من المتوقع أن تسجل المملكة العربية السعودية عجزاً طفيفاً، وفقاً للمحللين. ومن المرجح أن توصل البحرين وعُمان تسجيل نسب عجز متوسطة إلى طفيفة، مع الحفاظ على ميزانياتها تحت الضغط.

ووفقًا لمعلومات فنتشرز أونسايت، التي تم إعدادها خصيصًا لمعرض إنترسك، يعتبر قطاع البناء الإقليمي يعدّ من المؤشرات الرئيسية للتنمية الاقتصادية التي تحسنت خلال العامين الماضيين بنسبة 7٪ تقريبًا (من 32٪ إلى 39٪) ، وفقًا لبحث بينسنت ماسونس الخاص بقطاع البناء  في دول مجلس التعاون الخليجي.

ويؤدي ارتفاع أسعار النفط وزيادة الإنفاق الحكومي إلى زيادة الطلب في قطاع البناء في دول مجلس التعاون الخليجي، وتعدّ الزيادة المستمرة في عدد السكان والاستثمارات المتواصلة في البنية التحتية والطاقة، فضلاً عن الفعاليات الضخمة القادمة مثل معرض إكسبو دبي 2020 وكأس العالم لكرة القدم 2022، من العوامل الأخرى التي تلعب دوراً في دفع عجلة قطاع البناء في دول مجلس التعاون الخليجي.

ويقام إنترسك 2019 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض في الفترة من 20 إلى 22 يناير 2019. يرسخ المعرض مكانته بوصفه المنصة التجارية الأبرز لصناعة السلامة والأمن والحماية من الحرائق. يغطي المعرض القطاعات التالية: الأمن التجاري، السلامة والصحة، الأمن الداخلي والشرطة، الأمن البدني والمحيطي، أمن المعلومات، الحرائق والإنقاذ ، المنازل الذكية وأتمتة المباني.

يتضمن المعرض السنوي مجموعة كبيرة من المؤتمرات، بما في ذلك مؤتمر إنترسك لأمن المستقبل الذي يستمر ثلاثة أيام والذي يتناول قضايا رئيسية في الذكاء الاصطناعي، التكامل الأمني​​، الجاهزية للطوارئ والاستجابة لها، حماية البيانات، وإنترنت الأشياء وغير ذلك الكثير.

كما يشهد المعرض عودة منتدى “سيرا” (مؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية) بآخر التحديثات في قانون الأمن ولوائح الصناعة في دبي، فيما يشارك في مؤتمر السلامة والحماية من الحرائق الذي يقم في يوم واحد السلطات، رؤساء الإطفاء، المهندسون ورجال الإطفاء ومحترفي الاستجابة للطوارئ .

كما يتضمن المعرض الفعاليات الدائمة المعروفة مثل منطقة الطائرات بدون طيار، منطقة التجارب الخارجية، جناح المنزل الذكي، وجناح السلامة في تصميم المباني. وهناك أكثر من 150 عارض يشاركون للمرة الأولى في المعرض، إلى جانب 15 جناحاً دولياً من كندا، الصين، جمهورية التشيك، فرنسا، ألمانيا، هونغ كونغ، الهند، إيطاليا، كوريا، باكستان، روسيا، سنغافورة، تايوان، المملكة المتحدة والولايات المتحدة.

يقام معرض إنترسك 2019 تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم ، وبدعم من شرطة دبي ، أكاديمية شرطة دبي ، الدفاع المدني في دبي ، سيرا، وبلدية دبي.

شاهد أيضاً

دو ونوكيا تطلقان تقريراً مشتركاً حول أهمية الحلول الشبكية المستندة إلى السحابة

سليم البلوشي |🇦🇪 مصر والخليج أطلقت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، بالتعاون مع نوكيا، …

تعليق واحد

  1. العقارات اهم قطاع يمول الاقتصاد الوطني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WhatsApp chat